مني عراقي بعد أيام من وقف برنامجها.تعترف: “تعرضت للإغتصاب وأنا عمري 10 سنوات”

Elmasry الجمعة، 23 فبراير 2018
بعد أيام قليلة من وقف برنامجها «انتباه» بسبب حلقة «الاغتصاب الجنسي» وكذلك إحالتها للتحقيق من قبل نقابة الإعلاميين بعد تصريحاتها المثيرة للجدل خلال هذه الحلقة، قالت الإعلامية منى عراقي، بأنها قد تعرضت بألم الإغتصاب لا يشعر به سوى من مر بهذه التجربة القاسية، مؤكدة بأنها قد مرت بتلك التجربة عندما كان عمرها 10 سنوات فقط.
مني عراقي بعد أيام من وقف برنامجها.تعترف: “تعرضت للإغتصاب وأنا عمري 10 سنوات”

وخلال برنامج “بتوقيت القاهرة” والذي يذاع عبر قناة بي بي سي عربية، والتي كانت منى عراقي ضيفة في البرنامج، لتتحدث بكل صراحة عن واقعة تعرضها للإغتصاب وكذلك عن وقف برنامجها بقرار رسمي، فقالت:
 «أنا شخصيًا بعيش ألم الاغتصاب بشكل شخصي».
والمجتمعات العربية ليست جريئة بما يكفي للاعتراف بحوادث الاغتصاب، مشيرة إلى مقولة الممثلة الكويتية شجون الهاجري «لم أعد أتحمل الكتمان، أنا لقيطة».
عدة نساء مشاهير في العالم سجلن تجاربهن مع الاغتصاب في حملة (مي تو)، مثل ليدي جاجا وأوبرا وينفري ومنى عراقي».
وأوضحت الإعلامية مني عراقي في ختام حديثها، بأن المجتمعات العربية ترفض الإعتراف بهذه المشاكل وترفض الحديث فيها من الأساس وذلك خوفًا من مواجهة هذه الأزمة، فتفضل الصمت والسكوت عليها بدلًا من مواجهتها والقضاء عليها.
وبعد ساعات قليلة من إذاعة حلقة الإعلامية “منى عرافي” عبر قناة بي بي سي عربية، تباينت ردود الأفعال حول تصريحات الإعلامية الشهيرة، حيث أكد البعض بأنه لم يكن من الضروري أن تروي “منى عراقي” تفاصيل هذه الواقعة وكان من الأفضل أن تحتفظ بها لنفسها دون الإفصاح عنها أمام الرأي العام.
في حين رأي البعض الآخر والذي أتفق مع الإعلامية منى عراقي في موقفها مؤكدين بأنه وعلى الرغم من كون تصريحات “منى عراقي” تعد جريئة ومثيرة للجدل في بعض الأحيان، ولكنها امتلك الشجاعة والقوة من أجل مواجهة أزمة وظاهرة موجودة بالفعل داخل المجتمعات العربية.